أرامكو تدرس طرح صكوك لتمويل التزاماتها للحكومة السعودية

أخبار الحزب 04-06-2021

أكدت مصادر لوكالة رويترز أن “أرامكو السعودية” تجري محادثات مع بنوك بخصوص طرح سندات مقومة بالدولار الأمريكي، وذلك لتمويل التزاماتها لمساهمها الرئيس، الحكومة السعودية.

وكان من المتوقع أن تصبح أرامكو مُصدِرًا منتظمًا للسندات بعد صفقة سندات بقيمة 12 مليار دولار لأول مرة في 2019، تلتها صفقة من خمسة أجزاء بقيمة 8 مليارات دولار في نوفمبر من العام الماضي.

وقال أحد المصادر إنه تم التعاقد مع مجموعة كبيرة من البنوك للصفقة، بما في ذلك بنك أبوظبي الأول، و”إتش إس بي سي” والأهلي، و”ستاندرد تشارترد”.

ومن المتوقع أن تسعى أرامكو لجمع ما يصل إلى خمسة مليارات دولار، وأن جرى الصفقات من خلال صكوك أو سندات إسلامية في الأسابيع القليلة المقبلة.

وقال المصدر: “لم يصدر هذا العدد الكبير من الصكوك الدولارية في الآونة الأخيرة ومن الواضح أن هناك طلبًا”.

ولم ترد أي من الأطراف المعنية على طلبات الوكالة، فيما لم يحسم القرار، وقد تؤجل الشركة الصفقة إذا تدهورت ظروف السوق.

تمكنت شركة النفط العملاقة العام الماضي من تحصيل 75 مليار دولار من الأرباح الموعودة رغم انخفاض أسعار النفط، وارتفع سعر النفط إلى أكثر من 70 دولار للبرميل هذا العام بعد انخفاض الطلب أثناء الجائحة.

وقال مصدر مصرفي: “إن الشركة بحاجة إلى السيولة لدفع الأرباح الموزعة التي تم التعهد بها، وهذه ليست أول مرة تفعل ذلك”.

كما من المقرر أن يرتفع الإنفاق الرأسمالي هذا العام إلى 35 مليار دولار.

وكانت الشركة قد أدرجت في البورصة السعودية في نوفمبر 2019، وسط انتقادات من اقتصاديين سعوديين، وقامت السلطات السعودية باعتقال المنتقدين وسجنهم.